أخبار العالم

إضراب يتسبب في إغلاق برج إيفل في الذكرى المئوية لوفاة مصممه



قالت الشركة المشرفة على برج إيفل على موقعها الإلكتروني، إن إضرابًا تسبب في إغلاق البرج، اليوم الأربعاء، في الذكرى المئوية لوفاة مصممه.

وقال الاتحاد العام لعمال فرنسا في بيان “إنه إجراء رمزي في تاريخ رمزي”، مضيفًا أن الموظفين يريدون انتقاد الإدارة المالية الحالية للشركة المشرفة على البرج.

وبين أنهم يخشون أن تؤدي القرارات السيئة إلى نقص السيولة، وهو ما يعود السبب فيه جزئيا إلى قلة الزوار خلال جائحة كوفيد-19، والإصلاحات باهظة الثمن اللازمة للمبنى التاريخي.

إغلاق البرج في دورة الألعاب الأولمبية

أضاف البيان أنه إذا لم تراجع المدينة إدارتها، فقد يتم إغلاق البرج في دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024.

والبرج المصنوع من الحديد المطاوع ويبلغ ارتفاعه 324 مترًا، صممه جوستاف إيفل في أواخر القرن التاسع عشر، ويعد من بين المواقع السياحية الأكثر زيارة في العالم، حيث يستقبل نحو 6 ملايين زائر كل عام.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى