منوعات

إنقاذ حياة مريض كان يعاني من الفشل الكلوي المزمن



بفضل الله وتوفيقه، تمكَّن الفريق الطبي في مستشفى المواساة بالدمام من إنقاذ حياة مريض أربعيني كان يعاني من نوبات متكررة من النزيف بالبول ما بعد الرفض المزمن للكلية المزروعة .
وفور وصول المريض إلى المستشفى، قام الفريق الطبي بإشراف الدكتور محمد مصطفى استشاري أمراض الباطنية وأمراض الكلى، والدكتور حسام فهمي استشاري الأشعة التداخلية بمستشفى المواساة بالدمام، بعمل الأشعة والتحاليل والإجراءات التشخيصية اللازمة حيث تبين أن المريض يعاني من (متلازمة عدم تقبل الجسم للكلى المزروعة) بعد الرفض ، وتبين ان وجود النزيف من الكلية التي تم زراعتها للمريض قبل عامين، وخلال تلك الفترة كان يعاني من الرفض المناعي المتكرر لهذه الكلية المزروعة، وقد تسبب ذلك بحدوث نزيف مزمن بالبول، مع فقر دم حاد ، حتى انتهى به الأمر إلى العلاج بالغسيل الكلوي المستمر مع وجود الكلية المزروعة.
قام الفريق الطبي بالتدخل الفوري بالأدوية المثبطة للمناعة، مع إجراء تدخل جراحي معقد وطارئ لاستئصال الكلية المزروعة سابقًا من جانب الفريق الجراحي بإشراف الدكتورعادل فرحات استشاري جراحة المسالك البولية، والدكتور عمرو جاد استشاري جراحة الأوعية الدموية بمستشفى المواساة بالدمام.
وبفضل من الله وتوفيقه استقرت حالة المريض وخرج من المستشفى ليستكمل العلاج بالغسيل الكلوي مع التحضير لإجراء زراعة الكلية مرة اخرى.
الجدير بالذكر أن هذا النوع من العمليات يعتمد على تقنية طبية حديثة والتي تتماشى مع رؤية شركة المواساة للخدمات الطبية في استقطاب الكفاءات والتخصصات الفرعية الدقيقة من خلال استخدام أحدث التقنيات والتجهيزات الطبية المتقدمة في هذا المجال.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى