منوعات

“البنوك السعودية” تحذر من الوظائف الوهمية والاحتيال المالي



حذرت لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية في إطار حملتها #خلك_حريص، حول زيادة فرص التوظيف للسعوديين برواتب مغرية ومميزات مختلفة، وذلك في ظل تزايد الوظائف الوهمية والاحتيال المالي عبر الإنترنت.

جاء ذلك فيديو نشرته “البنوك السعودية” عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي يتناول مكالمة حقيقية مع عصابة احتيالية تستهدف الباحثين عن العمل، وتأتي هذه التحذيرات في ظل ازدياد حالات الاحتيال المالي والوظائف الوهمية، ويهدف الفيديو إلى توعية الناس بأهمية التحقق من صحة الجهات ومواقع التوظيف قبل التقدم لأي وظيفة، وتجنب الوقوع في فخ المحتالين الذين يستغلون حاجة الباحثين عن عمل.

وأظهرت المكالمة الاحتيالية كيف يتلاعب المحتال بالباحث عن عمل ويحاول تثبيت بعض البرامج الضارّة في الهاتف أو جهاز الحاسوب، أو الحصول على معلومات حساسة مثل بيانات الحساب البنكي ورقم الهوية، وتعد هذه الطرق الاحتيالية من الأساليب الشائعة التي يستخدمها المحتالون لاستغلال الناس وسرقة معلوماتهم الشخصية.

وتعمل اللجنة بالتعاون مع البنوك السعودية على توفير المعلومات اللازمة والإرشادات للمواطنين والمقيمين في المملكة، بهدف تعزيز الوعي المصرفي والحماية المالية الشخصية وتشجع اللجنة الجميع على زيارة المواقع الرسمية للجهات الموثوقة والتحقق من الوظائف المعلنة قبل التقدم لأي وظيفة.

وفي ضوء هذا الفيديو، تنصح لجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالبنوك السعودية الباحثين عن عمل باتباع بعض الإجراءات الوقائية لتجنب الوقوع ضحية لعمليات الاحتيال، مثل عدم تقديم المعلومات الشخصية أو الحساسة عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني قبل التحقق من هوية الجهة المطلوبة والتأكد من صحة الاتصال.

الجدير بالذكر أن حملة #خلك_حريص تعزز الوعي المصرفي وتسعى لتمكين المجتمع من الحماية المالية الشخصية في ظل التطور التكنولوجي وانتشار الاحتيال المالي عبر الإنترنت، كما تشجع لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية الجميع على المشاركة الفعّالة في هذه الحملة التوعوية واتخاذ الإجراءات اللازمة للحماية المالية الشخصية.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى