المملكة اليوم

السفينة السعودية الـ 3 لإغاثة الشعب الفلسطيني تستعد للانطلاق



تستعد سفينة المساعدات السعودية الثالثة ضمن الجسر البحري السعودي لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، للانطلاق من ميناء جدة متجهة نحو ميناء بورسعيد بجمهورية مصر العربية.

وتحمل السفينة على متنها 300 حاوية تحوي مستلزمات طبية وغذائية يبلغ وزنها 1246 طناً.

وتأتي هذه المساعدات في إطار دور المملكة العربية السعودية التاريخي المعهود بالوقوف مع الشعب الفلسطيني الشقيق في مختلف الأزمات والمحن التي تمر بهم.

جسر إغاثة بحري

سيّر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية من ميناء جدة الإسلامي نهاية الشهر الماضي، الباخرة الإغاثية الثانية ضمن الجسر البحري السعودي لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة متجهة إلى ميناء بورسعيد بجمهورية مصر العربية.
وحملت الباخرة على متنها 58 حاوية بوزن إجمالي قدره 890 طناً ، منها 21 حاوية تحمل مواد طبية ومحاليل وأدوية بوزن إجمالي 303 أطنان، و37 حاوية تحمل مواد غذائية متنوعة، وحليب طويل الأجل بوزن 587 طنا، تمهيداً لنقلها إلى المتضررين من الشعب الفلسطيني داخل القطاع.

وفي الـ 18 من ذات الشهر، سيّر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية من ميناء جدة الإسلامي، أولى طلائع الجسر البحري الإغاثي السعودي متجهًا إلى ميناء بورسعيد بجمهورية مصر العربية.

وحملت السفينة على متنها مساعدات غذائية وطبية وإيوائية تزن 1050 طنًا، تمهيداً لنقلها إلى المتضررين من الشعب الفلسطيني داخل قطاع غزة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى