المملكة اليوم

“الشورى” يطالب بقبول الكفالة من موظفي القطاع الخاص والحكومي للمتقاعدين



ناقش مجلس الشورى، التقرير السنوي لبنك التنمية الاجتماعية للعام المالي 1443/1444هـ .

جاء ذلك خلال جلسة مجلس الشورى العادية الرابعة للسنة الرابعة من الدورة الثامنة والمنعقدة برئاسة رئيس المجلس الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ .

وطالب عضو الشورى أ.زاهر الشهري البنك بدراسة قبول الكفالة من موظفي القطاع الخاص للمشاريع التمويلية بالاتفاقية مع المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وكذلك قبول الموظف الحكومي المتقاعد وفق ضوابط محددة لذلك .

أكد عضو الشورى د.فهد التخيفي بأن على بنك التنمية الاجتماعية التنسيق مع الجهات ذات العلاقة في منظومة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وصندوق التنمية الوطني لدراسة الآليات اللازمة لتمويل منتجات وخدمات البنك؛ بما يُعزز برامج الحماية الاجتماعية.

صندوق الشهداء

وأصدر المجلس قراراً بشأن التقرير السنوي لصندوق الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين للعام المالي 1443/1444هـ ، بعد الاستماع إلى وجهة نظر لجنة الشؤون الأمنية والعسكرية.

وقال: على صندوق الشهداء والمصابين والأسرى والمفقودين الأخذ بعين الاعتبار في التقارير المستقبلية، الإشارة تفصيلاً بموجب مؤشر أداء عن الهبات والتبرعات والوصايا والأوقاف الذي حظي بها الأوعية الإضافية التي استثمر فيها أموال الصندوق التي تساعده على تطوير إمكاناته ودعم قدراته المالية.

وأضاف: على الصندوق دراسة تطبيق ما ورد في المادة (الرابعة) من تنظيمه من خدمات للمحتاجين من أسر من اُستشهد أو أُصيب أو أُسر أو فُقد في الحروب أو الأحداث الأمنية قبل عام 2000م .

قرار وزارة الإعلام

وأصدر المجلس قرارا بشأن التقرير السنوي لوزارة الإعلام للعام المالي 1443/1444هـ ، بعد الاستماع إلى وجهة نظر لجنة الإعلام.

وقال المجلس، إنه على الوزارة العمل على تحقيق تطلعات ومستهدفات “وثيقة توجهات الإعلام ” بالتنسيق مع الجامعات السعودية، ومؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله لرعاية الموهبة والإبداع “موهبة” لاكتشاف المواهب الإعلامية السعودية والمشاركة في استقطابها وتأهيلها.

وطالب خلال الجلسة، الوزارة بالتكامل مع الهيئات الإعلامية والجهات ذات العلاقة تفعيل جهودها لضبط المشهد الإعلامي والمبادرة لمحاربة الأفكار الهدامة من خلال تبني مشاريع إعلامية تسهم في تحصين الأطفال والشباب والمواطنين عامة ضد الهجمات التي تستهدف الأخلاق ومنظومة القيم.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى