صحة وتغذية

الصدفية.. 8 أنواع و6 محفزات أخطرها الحروق والطقس البارد


حذر مجلس الصحة الخليجي من عدم الانتباه لمحفزات مرض الصدفية مثل الجو البارد وحرارة الشمس والجروح، ما يزيد من تفاقم الإصابةبه ويزداد الوضع سوءًا.

ووفق المجلس الصدفية مرض مناعي مزمن غير معدي، يؤثر في الجلد والأظافر على شكل تهيج مؤلم وبقع داكنة وقشور بيضاء أو فضية.

أنواع الصدفية

الصدفية الترسبية /اللويحية

وهو النوع الأكثر شيوعاً ويتميز بوجود بقع سميكة بقشور جافة عادة بيضاء أو فضية أو رمادية تغطي الجلد.

التهاب المفاصل الصدفي

هذا النوع مزمناً ويحدث عندما تؤثر الصدفية على المفاصل وتعتبر من مضاعفات الصدفية ويحدث عندما تكون الصدفية شديدة بعد فترة من الزمن.

الصدفية النقطية

غالباً ما يصيب الأطفال أو الشباب ويعتبر هذا النوع من الصدفية غير مزمن، لكن في معظم الحالات تختفي الصدفية النقطية خلال أسابيع أو أشهر قليلة من دون علاج محدد. لكن من الممكن أن الصدفية النقطية تصبح مزمنة أو تختفي لمدة ومن ثم تظهر لاحقاً.

تراكم طبقات الجلد وظهور أعرض الصدفية - مشاع إبداعي

الصدفية العكسية/ الثنيات

هذا النوع من الصدفية يكون في ثنايا الجلد في الإبطين والأعضاء التناسلية.

الصدفية البثرية

هذا النوع يتميز بوجود بثور مملوءة بصديد على المنطقة المصابة وغالباً تكون في اليدين أو القدمين ويمكن للصدفية البثرية أن تجعل أي نشاط يتطلب يديك أو قدميك، مثل الكتابة أو المشي، مؤلماً بشكلٍ لا يطاق.

الصدفية البثرية العامة

يعتبر هذا النوع نادراً وخطيراً ويتطلب رعاية صحية حيث تنتشر الصدفية البثرية في جزءٍ كبير من الجلد.

الصدفية المحمرة

يعتبر هذا النوع نادراً وخطيراً ويتطلب رعاية صحية عاجلة.

غالباً الصدفية المحمرة تظهر عند الأشخاص المصابين بأحد أنواع الصدفية الأخرى أو عندما لا يستجيب الجسم للعلاج.

صدفية الأظافر

هذا النوع من الصدفية يظهر في الأظافر.

الصدفية مشكلة جلدية شائعة تسبب بعض الأمراض - مشاع إبداعي

أعراض الإصابة بالصدفية

  • تهيج مؤلم في الجلد.
  • بقع سميكة وجافة مغطاة بقشور بيضاء أو فضية أو رمادية.
  • بقع حمراء أو داكنة في الجلد.
  • الشعور بلسعات أو حروق بالجلد.

قد تكون في أي مكان بالجسم، ولكن أكثر أماكن الإصابة شيوعاً هي:

  • الأكواع والركب.
  • أسفل الظهر.
  • فروة الرأس.

أسباب الإصابة بالصدفية

تحدث الصدفية عندما يكون هنالك خلل في جهاز المناعة ينتج عنه سرعة في نمو خلايا الجلد خلال أيام بدلاً عن أسابيع ومن ثم تتراكم هذه الخلايا على سطح الجلد ينتج عنها عدة أعراض.

ولكن السبب الرئيسي لخلل جهاز المناعة غير واضح، ولكن توجد عوامل خطر قد تزيد من فرصة الإصابة مثل:

  • التاريخ العائلي المرضي للصدفية والاستعداد الجيني.
  • العمر، غالباً بين 20 – 30 وقد يأتي أيضاً في عمر متأخر.
  • الأشخاص أصحاب البشرة البيضاء أو الفاتحة.

طرق تشخيص الصدفية

يقوم الطبيب بأخذ التاريخ المرضي والعائلي للإصابة بالصدفية وإجراء الفحص السريري كما قد يقوم بطلب إجراءات إضافية حسب ما تقتضيه الحاجة مثل:

أخذ عينة من الجلد.

طرق علاج الصدفية

يتم العلاج بعدة إجراءات أو حسب مدى أنتشار البقع الجلدية ومكان المناطق المصابة وشدتها تشمل الخيارات العلاجية:

  • كريمات موضعية للمنطقة المصابة.
  • العلاج بالضوء.
  • في المراحل الشديدة والمتأخرة قد يستخدم دواء الميثوتريكسيت.
  • غسول علاجي للشعر في حال وجود الصدفية في فروة الرأس.

طرق الوقاية من الصدفية

لا توجد طريقة لمنع الإصابة من الصدفية لكن، قد يساعدك التحكم بالمرض الشعور بالتحسن ومنع تفاقم الصدفية ومن أهم الطرق للتحكم بالصدفية معرفة محفزات الصدفية وتجنبها مثل:

  • إصابات الجلد وحروق الشمس.
  • الإصابة بالعدوى مثل التهاب الحلق.
  • الضغوطات.
  • التدخين وشرب الكحول.
  • عوامل المناخ مثل الأجواء الجافة والباردة.
  • بعض الأدوية التي تحتوي على الليثيوم، بريدنيزون، والهيدروكسيكلوروكين.

نصائح مهمة

  • الالتزام بروتين جيد للعناية بالبشرة بحسب إرشادات طبيب الجلدية.
  • الحرص على تجنب حك المنطقة المصابة.
  • اتباع نمط حياة صحي.
  • استخدام الأدوية عند الحاجة.
  • احرص على الاهتمام بواقي الشمس.

مضاعفات الصدفية

  • التهاب المفاصل الصدفي.
  • الصدفية المحمرة.
  • الصدفية البثرية العامة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى