المملكة اليوم

الهيئة الملكية للعُلا تنظم “واحة العجائب بالجزيرة العربية” في بكين


أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العُلا عن افتتاح معرض “العُلا: واحة العجائب في الجزيرة العربية” في نسخته الثانية، وذلك في العاصمة الصينية بكين، خلال الفترة من 5 من يناير 2024 وحتى 24 من مارس 2024، حيث يستعرض تاريخ وإرث العلا الثقافي.

وسيفتتح المعرض أبوابه في متحف القصر بـ”المدينة المحرمة” والمصنفة ضمن قائمة التراث العالمي لليونسكو في بكين، الذي يحوي عددًا من الأجنحة والمعروضات والقطع الأثرية والتراثية التي تحويها المواقع التاريخية في العُلا، وكذلك عدد من البرامج والمبادرات التي تهدف إلى تحقيقها رؤية العُلا المتماشية مع رؤية السعودية 2030.

الهيئة الملكية للعُلا تنظم

الجزيرة العربية

قال صاحب السمو الأمير بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان، وزير الثقافة محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العُلا، إن افتتاح المعرض يعكس عمق الشراكة الثقافية والتواصل بين الشعبين الصديقين، مؤكداً أن تنظيم المعرض في نسخته الثانية هو التزام بمشاركة إرث العُلا مع العالم، الذي سيتيح أيضًا للزوار تجربةً ثقافيةً تاريخية من قلب العُلا مع العالم.

وتشمل محتويات المعرض الذي ينعقد بعد نجاح النسخة الأولى في العاصمة الفرنسية باريس في العام 2019؛ العديد من القطع الأثرية ومجموعة من التماثيل النادرة والمصنوعات الفخارية والنقوش، بالإضافة للأفلام الوثائقية، كذلك يستعرض الرؤية التصميمية لمخطط “رحلة عبر الزمن”، مع استعراض المواقع التاريخية في: دادان، ومدينة الحجر الأثرية، وقُرح، والبلدة القديمة.

تاريخ العُلا

يكشف كلَّ موقعٍ عن جوانب فريدة من تاريخ العُلا الغني، ويضم معالم بارزة مثل تماثيل دادان التي كانت موطنًا للمملكتين الدادانية واللحيانية، وأفلامًا تعرض المقابر المنحوتة في الجبال الحجرية في الحِجر وبعض المستكشفات الأثرية البرونزية من الموقع، الذي يُعَد المدينة الجنوبية الرئيسة للمملكة النبطية وأول موقع مسجل في قائمة التراث العالمي لليونسكو في المملكة.

كانت قد حصلت المملكة مؤخراً على تصنيف الوجهة المعتمدة من قِبَل الصين في سبتمبر الماضِي، مما يسهم في توفير معايير السفر للزوار الصينيين ويضع أساسًا قوياً لمزيد من الزوار لاستكشاف العُلا، التي تُعد واحدة من أكثر الوجهات المثيرة في العالم. وسيفتتح معرض “العلا: واحة العجائب في الجزيرة العربية” مجاناً للجمهور.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى