المملكة اليوم

بالتفاصيل.. تحول استراتيجي في مشاريع تخرج طلاب جامعة الملك فهد للبترول



نظمت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن معرض مشاريع الطلاب بنسخته التاسعة “إكسبو جامعة الملك فهد 2023″، اليوم، حيث شهد تجمُّع الفرق الطلابية وعرض مشاريعهم المبتكرة، بحضور رئيس الجامعة، محمد السقاف، ومجموعة من خبراء الصناعة المشاركين في الإشراف على المشاريع الطلابية الرائدة، وأولياء أمور الطلبة وأفراد من المجتمع.

وشهد هذا العام مشاركة 131 فريقاً، يمثلون أكثر من 600 طالب مبدع يتمتعون بمهارات متنوعة. ويسلط المعرض الضوء على تحول جذري في هيكلة الفرق بواسطة “TEAM-Design” ، الذي يجمع الطلاب من تخصصات متعددة للعمل سوياً على مشاريع تختص بإيجاد حلول للتحديات الكبيرة.

جامعة الملك فهد للبترول

أوضح رئيس الجامعة الدكتور محمد السقاف، أن المعرض يجسد رؤية الجامعة في تعزيز التفاعل بين التخصصات المختلفة ودعم المشاريع المتعددة التخصصات، بما يتماشى مع خطة التحول الاستراتيجي للجامعة، مؤكدًا أن ذلك يمنح الطلاب فرصة ثمينة لتطوير مهارات ريادة الأعمال والتفكير الإبداعي.

وأشار إلى أن الهيكلة الجديدة تسهم في تعزيز التعاون بين الطلاب من تخصصات مختلفة، مما يتيح لهم الفرصة للاستفادة من معارف بعضهم البعض، كما أنها تمكن الطلاب من العمل سوياً على حلول مبتكرة ومتكاملة، مثل تعاون طالب في علوم الحاسوب مع مهندس بترول لحل مشاكل الحفر باستخدام الذكاء الاصطناعي، ومشاركة طالب في التسويق لإنشاء نموذج تجاري فعّال.

استراتيجية التحول

أكد السقاف أهمية التواصل المباشر مع خبراء الصناعة كجزء أساسي من استراتيجية التحول، إذ يضمن للطلاب تطبيق حلولهم على مشاكل واقعية في الصناعة، وذلك من خلال التعامل مع شركات الصناعة والحصول على ملاحظات مباشرة من خبراء الصناعات.

وأبدى الفريق المكون من 5 طلاب من تخصصات هندسة الطيران والفضاء والهندسة الكهربائية وعلم الحاسوب إعجابهم بتجربة العمل الجديدة هذه، مؤكدين أن التجربة سمحت لهم بفتح آفاق جديدة للإبداع وإظهار مهاراتهم بشكل أكبر.

تحديات الصناعة الحديثة

أشاروا إلى أن مشاركة خبراء الصناعة من شركات ووزارات تواصلوا معها، ساعدتهم بتوجيهات قيمة لتحقيق أفضل النتائج في مشروعهم.

وكرّم رئيس الجامعة في نهاية المعرض الطلاب الفائزين بالمراكز الأولى في فئات متنوعة.

ويعد معرض جامعة الملك فهد للبترول والمعادن إكسبو 2023 فرصة ثمينة للاطلاع على الإبداع والتميز، حيث يعكس عمق تفكير الطلاب وتفانيهم في ابتكار حلول جديدة لتحديات الصناعة الحديثة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى