أخبار العالم

بسبب إنفلونزا الطيور.. إعدام آلاف الطيور في ألمانيا والدنمارك



أدى تفشي إنفلونزا الطيور في مزرعتين للدواجن بألمانيا إلى إعدام عشرات الآلاف من الديوك الرومية يوم الأربعاء، وفقًا لمسؤولين محليين.

وأعدمت مزرعة في بلدية لفيتزران شمال غرب ألمانيا، 25 ألف طائر.

وأكدت وزارة الزراعة في شفيرين، أن الفيروس هو النوع الفرعي “إتش 5 إن 1” شديد العدوى من إنفلونزا الطيور.

انتشار السلالة في ألمانيا

وقال وزير الزراعة الألماني تيل باكهاوس: “يُخشى أن يكتسب تفشي المرض مزيدًا من الزخم في ضوء موسم البرد القادم”.

وجرى اكتشاف سلالة “إتش 5 إن 1” من إنفلونزا الطيور في مزرعة في منطقة كوكسهافن بشمال ألمانيا، حسبما أعلنت المنطقة يوم الأربعاء، وجرى إعدام كل ما في تلك المزرعة من طيور.

كما اكتُشفت هذه السلالة أيضًا في ألمانيا في يوليو.

يشار إلى أن الإنفلونزا التي تنتشر عن طريق الطيور البرية موجودة في ألمانيا منذ سنوات.

إعدام 2700 طير بالدنمارك

وفي الدنمارك، قالت إدارة الطب البيطري والأغذية يوم الأربعاء، إنه من المقرر إعدام نحو 2700 من طيور الدراج في مزرعة دواجن دنماركية تقع بالقرب من الحدود الألمانية، بعد اكتشاف مرض إنفلونزا الطيور هناك.

وتقع مزرعة طيور الدراج المتضررة بالقرب من بلدة توندر، على الجانب الآخر من الحدود مع ألمانيا.

وأُنشئت منطقة حماية ومنطقة مراقبة داخل دائرة نصف قطرها 3 كيلومترات و10 كيلومترات على التوالي، وسوف تُطبق الإجراءات في البداية لمدة 30 يومًا.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى