أخبار العالم

بسبب اختفاء الجليد.. منتجع إيطالي شهير يتحول إلى منطقة أشباح



تحول منتجع شهير للتزلج في وسط إيطاليا إلى منطقة خالية من الزوار هذا الشتاء، وقال عدد من السكان والشركات إن تغير المناخ وراء هذا الوضع بسبب درجات الحرارة التي تشبه فصل الربيع، ما أدى إلى عدم تساقط ثلوج على الجبال.
وأُغلقت مصاعد التزلج وتوقفت مدافع الثلج عن العمل على جبل مونت تيرمينيلو الذي يبلغ ارتفاعه 2217 مترًا في جبال الأبينيني، وهو وجهة يفضلها المتزلجون القادمون من روما، كما أُغلقت جميع الأنشطة التجارية تقريبًا أبوابها.

مكوّن حيوي مفقود

وقال فينسينزو ريجنيني، وهو رئيس شركة تدير مرافق النقل ومصاعد التزلج المحلية، “هناك مكوّن حيوي مفقود بالنسبة لمنشأة التزلج وهو الثلج”.
وأضاف، أن الأمر لم يقتصر على عدم تساقط الثلج، بل إن درجات الحرارة المرتفعة جعلت من المستحيل إنتاج ثلج صناعي باستخدام المدافع.
وتابع: “تحويل الماء إلى ثلج يحتاج إلى درجة حرارة تقترب من الصفر على الأقل، وفي الأسبوع الماضي كانت درجة الحرارة 12 درجة مئوية”.

صناعة التزلج

ويمثل ارتفاع درجات الحرارة خطرًا على صناعة التزلج في أرجاء العالم، لكن إيطاليا التي تشتهر بمنتجعاتها المنخفضة نسبيًا في جبال الأبينيني وكذلك جبال الألب، تتأثر بشدة بانخفاض درجة الحرارة هذا العام.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى