صحة وتغذية

بسبب بق الفراش.. الفرنسيون يخاطرون بتسميم أنفسهم



حذرت السلطات الفرنسية الثلاثاء من أن المواطنين الذين يسعون إلى مكافحة وباء بق الفراش في البلاد يعرضون أنفسهم لخطر التسمم بمبيدات حشرية يحظر استخدامها.

وقالت “وكالة الغذاء والبيئة والصحة والسلامة المهنية” الفرنسية إن عمليات التفتيش اكتشفت استخدام منتج تم حظره في عام 2013 يحمل اسم “سنايبر 1000 إي سي دي دي في بي”.

وأفادت الوكالة الفرنسية بأن 206 أشخاص أصيبوا بالتسمم بين يناير 2018 ويونيو من هذا العام.

وسائل النقل العام

وحذرت من أن المنتجات يمكن أن تسبب المرض عند ملامستها أو ابتلاعها، أو حتى الوفاة عند استنشاقها.

وانتشرت تقارير تحتوي على صور لبق الفراش عبر وسائل التواصل الاجتماعي في فرنسا خلال فصل الصيف، وتأثرت دور السينما ووسائل النقل العام ومناطق أخرى.

المبيدات الحشرية

وذكرت الوكالة أن الحشرات انتشرت بشكل متزايد خلال السنوات الأخيرة، وأضافت أن نحو 11% من جميع الأسر تأثرت بين عامي 2017 و.2022 .

ووفقا للوكالة، فإن بق الفراش مقاوم لجميع المبيدات الحشرية المتاحة تجاريا تقريبا، ومن الأفضل القضاء عليه بالحرارة أو البخار أو التجميد، وينبغي طلب المساعدة المهنية كحل أخير.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى