المملكة اليوم

بـ”الإسكوتر والدراجات”.. تعزيز وسائل النقل الخفيفة في مكة المكرمة


عقد المركز العام للنقل بمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، سلسلة اجتماعات تحفيزيّة موضّحةً أهم الخطوط العريضة، للبدء في مبادرة تعزيز استخدام وسائل النقل الخفيفة، ومن ضمنها “الإسكوتر والدراجات الهوائية” في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

وتأتي المبادرة مع عدد من الشركاء من الجهات ذات العلاقة في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة؛ أمانة العاصمة المقدسة، جنبًا إلى الهيئة العامة للنقل، وجامعة أم القرى، وشركة كدانة للتنمية والتطوير انطلاقًا لبدءِ التنفيذ في ممرّات المشاة والأحياء، ومواقف السيارات، وحول جبل الرحمة بمشعر عرفات وجامعة أم القرى، في إطار حرص الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة مُمثّلةً في المركز العام للنقل.

أخبار متعلقة

 

وفاة الأمير محمد بن بدر بن فهد بن سعد الأول آل سعود
استمرار هطول الأمطار.. “الدفاع المدني” يصدر تعليمات مهمة

وسائل النقل الخفيفة

أقدمت جامعة أم القرى البدء في التجربة، والتي تُساهم في تحسين البيئة الجامعية والمجتمعية وتقديم تجربة مثالية لمنسوبي وطلبة الجامعة وزوارها، وأيضاً في تحقيق الفائدة المُجتمعيّة حسب المخطّط لها في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

مبادرة تعزيز استخدام وسائل النقل الخفيفة - اليوم

كما أطلقت شركة وادي مكة للتقنية الذراع الاستثماري لجامعة أم القرى، خدمة الإسكوتر الكهربائي، لتوفير وسائل تنقل فعالة تتميّز بخصائص تُلائم متطلبات تحسين البيئة، عبر الخدمة التي توفر 70 سكوتر كهربائيًّا وبلغ عدد المشتركين فيها 1180 مشتركًا.

كما تتميز بجملة من الخصائص والمميزات، منها: صداقة البيئة وتقليل انبعاث الكربون، وتقليل تكاليف التنقل على المنسوبين والزوار، وتعزيز جودة الحياة الجامعية وتعزيز اللياقة البدنية تخفيف الازدحام المروري.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى