المملكة اليوم

بيئة رنية” تنفذ ورشتا عمل عن “سوسة النخيل” و”التقويم الزراعي


عقد مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة رنية ورشة عمل بعنوان ”سوسة النخيل الحمراء” وأخرى عن “التقويم الزراعي”، بحضور عدد من المزارعين والمهتمين بالشأن الزراعي، وذلك بمقر المكتب بمحافظة رنية.

مكافحة الآفات الزراعية

وأوضح مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة رنية، المهندس محمد بن سعد السبيعي، أن ورشة “سوسة النخيل الحمراء” تأتي بهدف تثقيف المستفيدين، والتأكيد على أهمية تطبيق الإدارة المتكاملة لآفة سوسة النخيل الحمراء وطرق مكافحتها وتطرقت الورشة إلى تطورات حياة سوسة النخيل، وأضرارها وكيفية الكشف عنها، وطرائق مكافحتها، وأهمية الفحص المبكر للنخيل وطريقة علاج النخيل المصابة، إلى جانب التعريف بجهود الوزارة والجهات المختصة في مكافحة سوسة النخيل والحد من خطورتها.

تحسين إنتاجية القطاع الزراعي

وعن ورشة عمل “التقويم الزراعي” أوضح “السبيعي” أن فهم فوائد التقويم الزراعي يسلط الضوء على دوره الرئيس في تحسين الإنتاجية، وضمان استدامة قطاع الزراعة من خلال تحديد الأوقات المثلى للزراعة والحصاد، حيث يسهم التقويم في تحسين كفاءة استخدام الموارد وزيادة الإنتاجية، والحصول بالتالي على محاصيل ذات جودة أعلى وكميات إنتاج محسنة، كما أنه يقلل من هدر الموارد الحيوية مثل المياه والأسمدة، ويتيح توجيه هذه الموارد بشكل دقيق، وفقًا لاحتياجات النباتات في كل مرحلة من مراحل النمو، وتحديد فترات مناسبة للزراعة، كما يساعد في تقليل المخاطر المرتبطة بالتقلبات الجوية والأحداث الطارئة، مما يسهم في تعزيز استقرار الإنتاج الزراعي.
ويعتبرالتقويم الزراعي ركيزة أساسية في تحقيق الاستدامة الزراعية وتحسين إنتاجية الأراضي، حيث يسهم في تنظيم فترات الزراعة والحصاد، مما يعزز فعالية استخدام الموارد الطبيعية، ويقلل من تأثير التقلبات المناخية، ويعتمد التقويم الزراعي على مراعاة العوامل المحلية والموارد المتاحة، مما يسهم في تعزيز استدامة الزراعة وتحسين مستوى معيشة المزارعين.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى