المملكة اليوم

تحسن مطابقة السلع الاستهلاكية بنسبة 82.17%


أكّد محافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد بن عثمان القصبي، أنّ مبادرة سلامة المنتجات التي أطلقتها أسهمت في تحسن مؤشر المطابقة السعودي بنسبة تزيد عن 24% في السنوات الـ 6 الماضية.
وأوضح خلال لقائه بعدد من المصدّرين والمصنعّين في جمهورية الصين الشعبية، أن نسبة مطابقة السلع الاستهلاكية بلغت 82.17% في عام 2022م.

رؤية المملكة 2030

وبين أنّ المملكة نجحت برؤيتها الطموحة 2030 في المضي قدماً، لجعل اقتصادها من أكثر الاقتصادات تنافسية على مستوى العالم.
المواصفات السعودية عقدت أيضا عدة ورش عمل تعريفية في عدد من المدن الصينية، تضمنت غوانزو، شنغهاي، بكين.

وشهدت حضوراً فاعلاً من المهتمين في القطاع الصناعي والمصدرين للمنتجات للسوق السعودي، وذلك لشرح المتطلبات الفنية للتصدير إلى المملكة، والتعريف بالمبادرة والبرامج المرتبطة بها (منصة سابر الإلكترونية، واللوائح الفنية، وعلامة الجودة السعودية، وإجراءات إصدار شهادات المطابقة للمركبات الكهربائية ومتطلبات الحصول على بطاقة كفاءة الطاقة).
وشهد اللقاء الاجتماع مع نائب وزير إدارة الدولة لتنظيم السوق بجمهورية الصين (SAMR) ومدير عام إدارة التقييس الصينية الدكتور تيان شيهونق، كما تم عقد اجتماع آخر مع نائب رئيس الغرفة التجارية الصينية لتصدير واستيراد المنتجات الميكانيكية والكهربائية (CCCME) شي يونغ هونغ.

تعزيز الشراكة مع الصين

وتأتي هذه الاجتماعات لمناقشة تعزيز الشراكة مع الصين، ورفع الوعي بالمتطلبات الفنية السعودية، وغيرها من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
وتأتي هذه الزيارة ضمن جهود الهيئة في التعريف بالتجربة السعودية في مجال سلامة المنتجات، ورفع الوعي بالمواصفات القياسية واللوائح الفنية وإجراءات التحقق من المطابقة، من أجل الإسهام في تقليل العوائق الفنية للتجارة وتعزيز العلاقات التعاونية والشراكة مع الجهات المناظرة والمصنعين.
وتهدف الزيارة إلى تعزيز التواصل مع المصنعيّن والمصدّرين دولياً، وتنمية التبادل التجاري والنمو الاقتصادي والتنافسية، ورفع مستوى جودة وسلامة المنتجات والخدمات المستوردة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى