المملكة اليوم

تعليم الأحساء تنظم برنامجًا لتنمية القدرات البشرية لـ90 مشرفة تربوية


نفذت إدارة الإشراف التربوي بإدارة تعليم الأحساء لقاءً تثقيفيًا تحت عنوان ”تنمية القدرات البشرية“، وذلك بالقاعة الكبرى.

ووجه اللقاء لمشرفات الشؤون التعليمية بإدارة تعليم الأحساء، بهدف إعداد أكثر من 90 مشرفة تربوية لتحقيق رؤية 2030، وذلك بتعريفهن ببرنامج تنمية القدرات البشرية والاستثمار الأمثل لها تعزيزاً للقيم الإسلامية وتحقيق رؤية الوطن 2030.

مشروع وطني لتحقيق الطموحات

وخلال اللقاء، رحبت المساعدة للشؤون التعليمية جوهرة القحطاني بالحضور، مؤكدةً أن هذا اللقاء يعد لقاءً استثنائياً يضم مجموعة من المشرفات التربويات لاستعراض وثيقة برنامج تنمية المهارات البشرية التي أطلقها الوطن في رؤية 2030، داعيةً إلى ضرورة الحرص على تحقيق المؤشرات والمعايير المطلوبة لتحقيق أمال وطموحات الوطن.

وأشارت إلى أن الهيكلة والتقويم الذاتي جزءاً لا يتجزأ من هذه الوثيقة، لذا تم دعم التقويم الذاتي باللقاءات والدورات التعريفية والزيارات للمدارس لتحقيق التكامل والدعم والمساندة، مبينةً أن برنامج تنمية القدرات البشرية مشروع وطني جميل يهدف إلى تحقيق عدد من الطموحات للوصول إلى الهدف الرئيس من البرنامج المتمثل في إعداد مواطن منافس عالمياً.

وأكدت أن البرنامج يستهدف جميع المواطنين بشكل عام وشرائح محددة من المجتمع بشكل خاص، وذلك لضمان نجاحه في تحقيق ذلك، حيث جاء تحديد عدد من الالتزامات للبرنامج.

محاور البرنامج

وخلال اللقاء، تم عرض محاور البرنامج، حيث تناولت باسمة الدعجاني في المحور الأول ”نطاق البرنامج“ مفهوم تنمية القدرات البشرية.

وفي المحور الثاني ”تطلعات البرنامج“، تناولت المشرفتان التربويتان هيا الدوسري وريم المنيف كون التطلعات تعد مؤشرات وسطية تعمل كمحطة إرشادية متوسطة المدى للتأكد من تحقيق تطلعات البرنامج على المدى البعيد.

وفي المحور الثالث ”الوضع الحالي“، ناقشت منى بوشل والبندري العبدالقادر مفهوم تقييم الوضع الحالي من وجهه نظر الفرد بهدف مواجهة التحديات لتجويد المخرجات.

أما في المحور الرابع ”أستراتيجيات البرنامج“، فقد استعرضت رشا الزمامي وسارة الملحم الركائز الاستراتيجية للبرنامج، والتي تتمثل في تطوير أساس تعليمي مرن ومتين للجميع، والإعداد لسوق العمل المستقبلي محلياً وعالمياً، وإتاحة فرص التعلم مدى الحياة.

وفي المحور الخامس والأخير، تناولت طرفة المجيبل وهيام الخميس المبادرات التحولية ودور وزارة التعليم في تحقيقها، والتي تهدف إلى تطوير منظومة تنمية القدرات البشرية، وعددهما 89 مبادرة لتمكين الفرد وبناء مستقبل مشرق للمملكة.

وفي ختام اللقاء، تم فتح المجال لطرح التساؤلات والإجابة عنها، كما تم ذكر التوصيات التي من شأنها إنجاح البرنامج.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى