أخبار العالم

تهديد حياة عائلة حديد بسبب دعمهم للقضية الفلسطينية



تلقت عائلة عارضة الأزياء الأمريكية من أصل فلسطيني، جيجي حديد، تهديدات بالقتل بسبب دعمهم لفلسطين، وفقا لموقع “TMZ” الأمريكي المتخصص في أخبار المشاهير.

تلقت العائلة تهديدات جدية بالقتل عبر الهواتف ورسائل البريد الإلكتروني وحسابات التواصل الاجتماعي، وتم نشر أرقام هواتفهم بشكل غير مشروع، مما دفع العائلة إلى تغيير أرقامهم وتقديم شكوى لمكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI).

أخبار متعلقة

 

روسيا: مقتل أكثر من 150 جنديا أوكرانيا في منطقة دونيتسك
الأمم المتحدة: عواقب كارثية محتملة للعمليات البرية للاحتلال في غزة

تأتي هذه التهديدات بعد أن عبرت جيجي حديد عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني خلال الأحداث الأخيرة في غزة. نشرت جيجي رسالة على حسابها على “انستجرام” تعبر فيها عن تعازيها وتضامنها مع الفلسطينيين والمتضررين من الصراع.

انتقادات وهجمات كبيره

أثارت هذه التصريحات انتقادات وهجمات على منصات التواصل الاجتماعي. يشار إلى أن عائلة حديد لها أصول فلسطينية وتعد واحدة من العائلات الفلسطينية المعروفة في الولايات المتحدة، ووالدهم محمد حديد ولد في مدينة نابلس الفلسطينية.

هذه التهديدات ليست الأولى التي تتعرض لها جيجي حديد بسبب دعمها لفلسطين. ففي عام 2014 تعرضت لانتقادات واسعة من قبل بعض النشطاء الإسرائيليين بعد نشر صورة لها على حسابها في “إكس” وهي ترتدي قميصا عليه علم فلسطين.

تثير هذه الحوادث مخاوف من تزايد العنف والتهديدات ضد النشطاء الفلسطينيين في أنحاء متفرقة من العالم.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى