منوعات

جمعية جواثا تطلق حملة لنشر ثقافة التشجير في الأحساء


نفذت جمعية جواثا لتطوير الأحياء بالكلابية فعالية وبرنامج التشجير تحت مسمى ”نحو بيئة خضراء“، بمشاركة عدد من مدراء الجهات الحكومية ومدارس المرحلة الثانوية في نطاق جواثا.

وشهدت الفعالية زراعة أكثر من 170 شتلة متنوعة بمشاركة أكثر من 70 طالبًا، من مدارس ثانوية ذات الصواري بالكلابية وثانوية هوازن بالحليلة وثانوية الإسكان بالكلابية، بالإضافة إلى 35 طالبًا من إبتدائية المقدام وفصول التربية الفكرية.

أخبار متعلقة

 

محمية “حرة الحرة”.. تنوع نباتي مميز في أقدم المحميّات بالمملكة
بجوائز 60 مليون ريال.. العُلا تستضيف أكبر مسابقة صقور بالعالم

الجهات الحكومية المشاركة

وشاركت في الفعالية جهات حكومية عديدة، هي: المؤسسة العامة للري والتي قدمت 100 شتلة متنوعة، والمنتزه الوطني بالأحساء والذي قدم بدوره أكثر من 70 شتلة، بالإضافة إلى بلدية العمران، حيث تم تكليف عدد من المهندسين الفنيين والذين قاموا بدورهم بتوجيه العمال والطلاب والمواطنين في كيفية زراعة الأشجار والشتلات، وكيفية سقيها والمدة الزمنية لسقي الزرع.

أهمية التشجير في حماية البيئة

وأكد المشرف على الفعالية “لافي المرفوعي” أن هذا البرنامج له أثر كبير في نفوس المواطنين والطلاب، حيث قام بتقديم نبذة قصيرة لطلاب المدارس والمواطنين حث من خلالها على الشجرة وما لها من أهمية كبرى في حماية البيئة وتقليل الانبعاثات الكربونية الضارة وتحسين الحياة للأجيال القادمة في المملكة العربية السعودية.

وأعرب المشاركون في الفعالية عن سعادتهم بالمشاركة في هذا العمل البيئي الذي يساهم في حماية البيئة وتحسين المناخ.

وتهدف جمعية جواثا لتطوير الأحياء بالكلابية من خلال هذه الفعالية إلى نشر ثقافة التشجير بين المواطنين وطلاب المدارس، وتعريفهم بأهمية الأشجار في حماية البيئة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى