سياحة و سفر

جواهر خفية في سوق القيصرية بالهفوف


يقع سوق القيصرية الذي يعد أحد أقدم أسواق الجزيرة العربية على الطرف الشرقي من طريق الملك عبدالعزيز في حي الرفعة في الهفوف، مشتملًا على محلات وأكشاك تحكي قصصًا تعكس تراث المنطقة العريق في مجال التجارة.

ويوجد في السوق المدرج في قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو منذ عام 2018، أكثر من 400 كشك موزع على متاهة من الممرات المرقمة المليئة بالباعة والمشترين، ومن بين أبرز ما يحتويه:

الأقمشة والملابس

تتدلى مئات العباءات والفساتين من جدران السوق العالية، غير الأحذية المصنوعة من الجلد المصنوعة يدويًا، والنعال، والنظارات الشمسية، والساعات.

وأصبح السوق وجهة شعبية للرجال الذين يبحثون عن بشت مصنوع على الطلب لمناسبات خاصة كالأعياد والأعراس.

وبالإضافة إلى ذلك، توجد به أكشاك عديدة تُباع فيها عجينة الحناء ومسابح بجميع الألوان والأنماط، وكلتاهما سلعتان شعبيتان.

الأكل والبهارات

تتواجد أيضًا في السوق أكياس ضخمة من الطحين والأرز، وكذلك سلال مليئة بالليم المجفف، والحبوب، والبقوليات تزين جوانب الشوارع، غير سلع كثيرة ذات رواج كالزعفران والتمر الهندي، وماء الورد، والهيل، ودبس الرمان.

وتتكون إحدى الوجبات الخفيفة الأكثر شعبيةً بين أهالي الهفوف من السمك والروبيان المجففين مع صلصة حارة، وتُباع في عبوات مفرغة من الهواء.

أكشاك معطرة

تُعد المباخر التقليدية لحرق العود عنصرًا أساسيًا لتجربة الأسواق العربية القديمة، كما تعتبر تذكارًا جميلًا تُزيَّن به البيوت.

ويوجد في سوق القيصرية مباخر ذات أشكال وأحجام متنوعة، وأنواع عديدة من البخور والفحم.

تحف قديمة

يحتوي السوق على تحف قديمة ومصنوعات حرفية مثل أباريق الشاي المزخرفة بالألوان، القدور الفخارية والصناديق، وتُستخدم مثل هذه الأواني لتزيين عدة مطاعم تراثية في الهفوف.

ويعرض شارع الحدادين الواقع في شمال الرفعة حرفة عريقة ما زالت حية في الهفوف، وفي كل دكان، يتفادى الحدادون الشرار وهم يصنعون سكاكين ومناجل وفؤوسًا من أجزاء أنظمة تعليق السيارات القديمة.

أوقات الزيارة

يفتح سوق القيصرية أبوابه كل يوم الساعة 3 مساءً إلى الساعة 1 صباحًا، وكل المحلات والأكشاك تغلق لمدة 30 دقيقة في أوقات الصلاة.

وتقدم سقوف السوق الخشبية العالية ملاذًا من حرارة الشمس خلال النهار، ونظام تهوية تقليدي يبرد المكان ويجعل زيارته ممتعة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى