منوعات

حقيقة وليست فيلم.. طفل بدون بأهله يوضع على رحلة جوية خاطئة



في واقعة غير مسبوقة، نُقل طفل يبلغ من العمر 6 أعوام وغير مصحوب بأهله، عبر رحلة طيران إلى جهة مختلفة تمامًا غير الجهة المقصودة.

وحسب موقع “سي إن إن” كان من المفترض أن يسافر طفل على متن طائرة تابعة لإحدى شركات الطيران لزيارة جدته في مدينة فورت مايرز بولاية فلوريدا الأمريكية، لكن بدلًا من ذلك صعد على متن طائرة أخرى متجهة إلى مدينة أورلاندو.

أخبار متعلقة

 

الأغلى عالميًا.. كأس العلا للصقور تتويج لنجاح مهرجان الملك عبدالعزيز
عشرات الشهداء في قصف إسرائيلي على غزة.. واعتقال 55 فسلطسينيًا بالضفة

خطأ غير مفهوم بالرحلات

واعتذرت شركة الطيران للعائلة في بيان أُرسِل إلى “سي إن إن” عبر البريد الإلكتروني، قائلة إنّه كان من المفترض أن يسافر الطفل من مطار فيلادلفيا الدولي إلى مطار جنوب غرب فلوريدا الدولي في مدينة فورت مايرز، وبدلًا من ذلك تم (توصيل الطفل بشكلٍ غير صحيح) على متن طائرة متجهة إلى مدينة أورلاندو.

وصرّحت الشركة: “كان الطفل تحت رعاية ومراقبة دائمة من قِبَل أحد أفراد الفريق، وبمجرد اكتشاف الخطأ، اتخذنا خطوات فورية للتواصل مع العائلة ولم شملهم”.

جدة الطفل

وقالت جدة الطفل إنّها أُصيبت بحالة من الذعر بعد هبوط الطائرة التي كان من المفترض أن يكون حفيدها على متنها، ولكنه لم يكن موجودًا.

وأوضحت أنّها تلقت مكالمة هاتفية من حفيدها بعد وصوله إلى أورلاندو، وقاد فريق من الشركة لمسافة (260 كيلومتر تقريبًا) من فورت مايرز لأخذ الطفل.

وأفادت الجدة أنّ شركة الطيران عرضت عليهم تعويضهم عن تكلفة الرحلة، لكن كان الأهم لها من ذلك هو معرفة سبب حدوث الأمر. وهو ما لم توضحه الشركة، التي اعتذرت وأكدت إجراء تحقيق داخلي لكشف الملابسات.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى