المملكة اليوم

حملة إغاثة الأشقاء الفلسطينيين امتدادًا لمواقف المملكة التاريخية



أوصى إمام وخطيب الحرم المكي الشريف فضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن عواد الجهني المسلمين بتقوى الله عز وجل في السر والعلن.
وشدد فضيلة الشيخ الدكتور عبد الله بن عواد الجهني على عدم الاغترار بالدنيا.

وأكد أن المسلم الحق يسعى في حياته إلى تحصيل تقوى الله ورضاه ويأخذ من الدنيا اليسير بقدر ما يوصله إلى ربه دون أن ينشغل عنه بأمور الدنيا.

وشدد إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ عبد الله الجهني، أن الحملة السعودية لإغاثة الأشقاء الفلسطينيين تأتي امتدادًا لمواقف المملكة التاريخية المشرفة في الوقوف مع القضية الفلسطينية والوقوف مع الشعب الفلسطيني



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى