أخبار العالم

سكان غزة لديهم القليل جدًا مما يبقيهم على قيد الحياة



أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش أن سكان غزة لديهم القليل جدًا مما يبقيهم على قيد الحياة، مكررًا دعوته إلى وقف إطلاق نار إنساني مستدام في غزة، والإفراج غير المشروط والفوري عن جميع الرهائن، حسبما قال المتحدث باسمه يوم الاثنين.

وقال المتحدث ستيفان دوجاريك، في بيان، إن جوتيريش يشعر بقلق بالغ إزاء استئناف الأعمال العدائية في غزة يوم الجمعة الماضي، وتجدد العمليات البرية الإسرائيلية والغارات الجوية المكثفة بشكل متزايد في جنوب القطاع.

وأضاف: “تواصل الأمم المتحدة مناشدة القوات الإسرائيلية لتجنب المزيد من الإجراءات التي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الوضع الإنساني الكارثي بالفعل في غزة، وتجنيب المدنيين المزيد من المعاناة”.

حماية المدنيين

كما شدد الأمين العام على الحاجة إلى حماية المدنيين، بمن فيهم العاملون الصحيون والصحفيون وموظفو الأمم المتحدة والبنية التحتية المدنية في جميع الأوقات.

وأكد الحاجة إلى تدفق المساعدات الإنسانية إلى غزة دون عوائق وبشكل مستدام، مشيرًا إلى أن الأشخاص الذين أُمروا بالإخلاء ليس لديهم مكان آمن يذهبون إليه، ولديهم القليل جدًا مما يجعلهم على قيد الحياة.

وأوضح البيان أن الأمين العام للأمم المتحدة لا يزال يشعر بقلق بالغ إزاء تصاعد العنف في الضفة الغربية المحتلة، بما في ذلك تكثيف العمليات الأمنية الإسرائيلية، وارتفاع أعداد القتلى والاعتقالات، وتصاعد عنف المستوطنين.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى