منوعات

فيديو| بأكثر من 20 مليون شجرة.. الجوف تتصدر زراعة الزيتون


أكد صاحب مزرعة زيتون بمنطقة الجوف حمدان الرويلي أن المنطقة تشتهر بزراعة الزيتون ومنتجاته منذ فترة طويلة، والتي ازدهرت مؤخرًا، حيث تملك المملكة أكثر من 20 مليون شجرة زيتون، إضافة لأحد أكبر مزارع الزيتون العضوي في العالم.

وأوضح “الرويلي” إن زراعة الزيتون في منطقة الجوف ازدهرت في السنوات الأخيرة، بفضل الدعم الحكومي والاهتمام بالمزارعين، وتوفير أحدث التقنيات الزراعية.

جاء ذلك خلال مهرجان الوليمة للطعام السعودي، المقام حاليًا في الرياض، حيث تم تخصيص معرضًا خاصًا للزيتون، يعرض أنواع الزيتون المزروعة في المملكة للتعريف بها.

مقومات زراعة الزيتون بالجوف

وأضاف الرويلي في حديثه لـ”اليوم”: “انتقلت شجرة الزيتون لمنطقة الجوف بحكم تأثرها بالمناطق الشمالية من الوطن العربي، مثل سوريا والأردن وفلسطين من فترة طويلة، ومنذ حوالي 20 عامًا بدأ الاهتمام بها وبزراعتها والاهتمام بالنواحي الاقتصادية، وقدمت الحكومة الرشيدة يد العون لجلب أحدث التقنيات المتواجدة في العالم، لتصبح صناعة قائمة بحد ذاتها”.

وأكد أن المملكة تمتلك مقومات طبيعية عديدة لزراعة الزيتون، مثل المناخ المناسب، ووجود الأراضي الخصبة، وتوفر المياه الجوفية، مشيرًا إلى أن المملكة أصبحت من الدول المنافسة في إنتاج الزيتون ومنتجاته.

زراعة الزيتون في منطقة الجوف ازدهرت في السنوات الأخيرة، بفضل الدعم الحكومي - اليوم

منافسة عالمية بإنتاج الزيتون

وأوضح أن بعض المزارع في منطقة الجوف أصبحت تضم ملايين الأشجار، وأن الزراعة في المنطقة أصبحت آلية، بعد أن كانت تقليدية في السابق. مشيرًا إلى أن المملكة انضمت قبل عام للمجلس الدولي للزيتون في أسبانيا، وهو ما يؤكد اعتراف دول العالم بأن المملكة أصبحت منتجًا منافسًا للزيتون ومنتجاته.

وختم الرويلي حديثه قائلًا: “نحن في منطقة الجوف حريصون على تطوير صناعة الزيتون ومنتجاته، ونطمح لأن تكون المملكة من أكبر منتجي الزيتون في العالم”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى