أخبار العالم

كوريا الشمالية تختبر محركًا يعمل بالوقود الصلب



ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية، أن كوريا الشمالية اختبرت محركًا جديدًا يعمل بالوقود الصلب لصاروخ باليستي متوسط المدى، يومي 11 و14 نوفمبر الحاليّ.

والوقود الصلب المستعمل في صناعة الصواريخ، عبارة عن خليط من الوقود والمؤكسد -مركب كيميائي-، وغالبًا ما تُستعمل المساحيق المعدنية، مثل الألومنيوم، كونها وقودًا، في حين يعدّ مركب بيركلورات الأمونيوم، وهو ملح حمض البيركلوريك والأمونيا، أكثر المواد المؤكسدة استعمالًا.

وتُستعمَل بعد ذلك مادة مطاطية صلبة لمزج الوقود والمؤكسد معًا، ثم تعبئتهما في عبوات معدنية، ليتشكّل الوقود الصلب.

مميزات الوقود الصلب

يتميز الوقود الصلب بخصائص تجعله مهمًا في صناعة الصواريخ متوسطة وبعيدة المدى، لتستعمله العديد من الدول -خصوصًا التي تمتلك قوة نووية- في تحسين أنظمة الصواريخ لديها، بعدما حقّق تقدمًا كبيرًا منذ منتصف القرن العشرين.

وكانت كوريا الشمالية قد اختبرت مؤخرًا صاروخًا باليستيًا عابرًا للقارات يعمل بوقود صلب، والذي يعدّ أول استعمال لها لذلك الوقود في صاروخ طويل المدى.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى