أخبار العالم

ماذا يريد زيلينسكي من وراء جولته في أمريكا الجنوبية؟



في أول محطة لجولته في أمريكا الجنوبية، يزور الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأرجنتين لحضور حفل تنصيب الرئيس المنتخب خافيير ميلي اليوم الأحد.

زيارة زيلينسكي، ستركز على مسعى أوكرانيا طويل الأمد، لكسب دعم دول جنوب العالم في الحرب مع روسيا.

أخبار متعلقة

 

الفلبين تتهم الصين بإطلاق مدافع مياه على سفينتين لها.. ما القصة؟
نيجيريا.. مقتل 3 أشخاص وإصابة 10 في انهيار منجم للذهب

زيارة زيلينسكي إلى أمريكا الجنوبية

كما يأمل الرئيس الأوكراني في عقد “قمة للسلام العالمي”، تروج لخطة سلام تستند إلى انسحاب القوات الروسية من أوكرانيا والاعتراف بحدودها ما بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

وتحاول كييف بناء علاقات مع حكومات في أفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية، لكن دعمها لإسرائيل يخالف مواقف بعض هذه الدول.

وستقرر قمة للاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع، إذا كان ستبدء محادثات مع أوكرانيا ومولدوفا، وفقا لتوصيات المفوضية الأوروبية، بخصوص طلبهما الحصول على عضوية الاتحاد.

الهجمات الروسية في خيرسون

وقبل أيام أدان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الهجمات الروسية في خيرسون، ووصفها بأنها “هجمات إرهابية محضة”.

وقال زيلينسكي في خطابه التلفزيوني المسائي حينها: “كان هناك أكثر من 20 هجوما روسيًا في منطقة خيرسون في هذا اليوم وحده.. ضربات وحشية في جميع أنحاء المدينة – المنازل والشوارع والمستشفيات”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى