سياحة و سفر

محافظة ضمد..مقومات سياحية واستثمارية جاذبة


تتمتع محافظة ضمد الواقعة شرق مدينة جيزان بقرابة 50 كلم، بالعديد من المقومات السياحية والطبيعية الخلابة.

وتضم المحافظة العديد من المواقع السياحية الجميلة أبرزها “وادي ضمد” الذي يجمع بين الطبيعة الساحرة والآثار التاريخية القديمة، إضافةً لتدفق المياه بالوادي طوال العام مما أكسب الأرض الخصوبة، حيث المزارع الخضراء والمحاصيل الزراعية المتنوعة مثل: الذرة، والسمسم، والخضروات، والمانجو، والبطيخ الأحمر، والشمام، إضافة للنباتات العطرية مثل: الكادي، والنعناع.

كما تضم العديد من الأحياء الفطرية مثل: حيوان القنفذ ذي الأشواك الحادة، وطيور الجرف. وفي المجال التاريخي تضم المحافظة قلعة “الحمى” التاريخية الواقعة على بعد نحو 20 كم إلى الشرق منها، حيث تعد من أهم المواقع الأثرية والسياحية المطلة على ضفاف الوادي، والتي يرجع بناؤها لعام 1256هـ.

محافظة ضمد تتمتع بالعديد من المقومات السياحية والطبيعية- واس

مواقع جاذبة

لدى المحافظة سوق أسبوعي يقام يوم الاثنين من كل أسبوع، وهو ركيزة مهمة في تنمية وتنشيط السياحة بالمحافظة، وظاهرةً اقتصادية متميزة تُبرز حياة وعادات وتقاليد أهالي منطقة جازان، حيث يجتمع الباعة من مختلف محافظات منطقة جازان، اعتباراً من مساء يوم الأحد، لبيع بضائعهم المتنوعة من مواشي، وأسماك، وبضائع شعبية قديمة، ومنتوجات السمن البلدي، والعسل، والموز، والنباتات العطرية، وغير ذلك.

وتتميز المحافظة بإقامة مهرجان “عذق” السنوي الذي يقام كل عام تزامنًا مع موسم زراعة وحصاد الذرة الحمراء الرفيعة والبيضاء، فيعد من أهم المهرجانات السياحية والاقتصادية والزراعية التي تقام في منطقة جازان للتعريف بجهود المزارعين في المحافظة على زراعة الذرة وطرقها ومواسمها، إضافةً لموسم “الخضير” وهو قطف حبوب الذرة الخضراء الطرية، إلى جانب زراعة النباتات العطرية.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى