صحة وتغذية

منظمة التعاون الإسلامي وهيئة الغذاء والدواء تنظمان دورة للتعريف بمخاطر الأغذية



نظمت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بالشراكة مع الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة، ورشة تدريبية افتراضية، ضمن سلسلة من الورش، حول موضوع اللوائح المنظمة للغذاء، تحت شعار “تقييم مخاطر الأغذية وتفشي الأمراض المنقولة بالغذاء”، بحضور (80) خبيراً في مجال اللوائح المنظمة للغذاء من ست عشرة دولة عضواً في المنظمة ومن مؤسسات المنظمة المختلفة.

وركزت الورشة التدريبية على معالجة القلق البالغ المرتبط بالأمن الغذائي وتقييم المخاطر، فيما توزعت الجلسات التي أشرف عليها كبار الخبراء من الهيئة العامة للغذاء والدواء إلى ثلاثة قطاعات شاملة، تطرقت بشكل أعمق إلى الجوانب الحيوية لتحديد تفشي الأمراض المنقولة بالغذاء، واستراتيجيات التخفيف، والإدارة الماهرة لمخاطر الغذاء في جميع مراحل سلسلة الإمدادات الغذائية المتشعبة.

السلامة الغذائية

تمثل الورشة منصة محورية لمناقشات قيّمة ولتبادل المعارف ولاستكشاف حلول مبتكرة في مجال السلامة الغذائية، حيث جرى الإعلان خلالها عن تنظيم ورشة العمل الثانية، وذلك في اطار إلتزام الأمانة العامة للمنظمة وهيئة الغذاء والدواء، على تقديم مبادرات رائدة في مجال الحفاظ على الصحة العامة وضمان معايير عالية الجودة للسلامة الغذائية في الدول الأعضاء في المنظمة.

يذكر أن قائمة الدول الأعضاء في المنظمة المشاركة في الدورة شملت، مملكة البحرين وجمهورية بنغلاديش الشعبية وجمهورية النيجر ودولة قطر وسلطنة عُمان وجمهورية سيراليون وجمهورية التوغو والمملكة المغربية وجمهورية نيجيريا الاتحادية والمالديف وجمهورية باكستان الإسلامية وجمهورية كازخستان والجمهورية التركية ودولة ليبيا.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى