منوعات

موظفو وموظفات البنك العربي الوطني anb يوزّعون المعينات الطبية على الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء



أطلق البنك العربي الوطني anb تحت مظلة مبادراته المجتمعية الموجهة لدعم وتمكين الجمعيات الخيرية في المملكة، مبادرة “نعين لحياة أفضل” والتي تضمنت توزيع مجموعة واسعة من المعينات الطبية متعددة الأغراض على الأشخاص ذوي الإعاقة بمنطقة الأحساء، وذلك بالتعاون مع جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء.
وقام عدد من موظفي وموظفات البنك بالمشاركة في توزيع المعينات الطبية على 110 أشخاص من ذوي الإعاقة المستفيدين من المبادرة خلال زيارات لمنازلهم، في إطار اهتمام البنك بتعزيز مفهوم التطوع والعطاء والتشاركية لدى موظفيه ضمن مبادراته المجتمعية.
واشتملت المعينات الطبية على مجموعة منوعة من الأجهزة الطبية والكراسي المتحركة اليدوية والكهربائية للكبار وكراسي للأطفال شديدي الإعاقة، إلى جانب رافعات وأسرّة وسمّاعات طبية، والتي جرى تقديمها لدعم ومساندة الجمعية على تمكين المستفيدين من خدماتها من الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية والسمعية، وتزويدهم بالمستلزمات التي تمكّنهم من تلبية احتياجاتهم وتيسير حركتهم.
كما قام فريق البنك المشارك في المبادرة، بزيارة إلى مقر جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء، اطلعوا خلالها على برامج الجمعية، وما تقدّمه من خدمات ورعاية للمرضى ذوي الإعاقة، وما تتبناه من برامج دعم لتوفير حياة أفضل لهم.
وأكد رئيس إدارة العلاقات العامة والمسؤولية المجتمعية لدى البنك العربي الوطني سعد الحريقي خلال الزيارة، عن اعتزاز البنك بتبنّي مبادرة “نعين لحياة أفضل” بالشراكة مع جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء، بأبعادها ومستهدفاتها الرامية لتوفير حياة أفضل لهذه الفئة الغالية من أبناء المجتمع، وما تشكله المبادرة من نافذة خير وعطاء تتماشى مع التزام البنك بمسؤوليته المجتمعية، وتقديم المبادرات ذات الأثر النوعي والمستدام في حياة الناس.
من ناحيته ثمّن رئيس مجلس إدارة جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بمنطقة الأحساء الدكتور سعدون السعدون تبنّي واحتضان البنك العربي الوطني anb لهذه المبادرة، ومشاركته المباشرة في تنفيذها عبر فريق تطوعي من موظفي وموظفات البنك بما يعكس التزامه بمسؤولياته المجتمعية، وحرصه على الاستجابة لمتطلبات الجمعية ودعم جهودها لتقديم معينات طبية ذات جودة عالية تعين ذو الإعاقة المستفيدين على تجاوز تحدياتهم الحركية والسمعية، وتيسّر لذويهم تنقلّاتهم وحركتهم والتفاعل مع احتياجاتهم ومتطلباتهم، ويكون لها الأثر الإيجابي على ممارسة وتلبية احتياجاتهم الحيوية.
الجدير بالذكر أن جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بمنطقة الأحساء تقدم خدماتها لأكثر من 3000 مستفيد من ذوي الدخل المحدود في مدن الأحساء وقراها وهجرها، ويشمل ذلك العلاج التأهيلي، وبرنامج التعليم الجامعي، وتوفير الأجهزة الطبية والتعويضية وصيانتها، وبرامج التدريب المنتهية بالتوظيف وتقديم الخدمات الاجتماعية والترفيهية وغيرها.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى