المملكة اليوم

يهدد الحياة الفطرية.. حملة لمكافحة الغراب الهندي في المملكة



الإضرار بالزراعة

وأضاف: ”يقتل طائر المينا فراخ الطيور وتدمير أعشاشها إضافة ملاحقة الطيور الكبيرة كالبوم وقتل الهدهد بشكل مباغت أثناء نومه إضافة إلى قتل طائر القمري وتدمير عشه وطرد جميع الطيور التي في حجمه أو أصغر منه من البيئة التي يحتلها“.
وأشار قربان إلى أن ”طائر المينا يسبب أضراراً كبيرة للمحاصيل الزراعية، حيث يتغذى على أزهار ثمار الفواكه والخضروات قبل تكوينها كثمرة، مما يتسبب في خسائر اقتصادية كبيرة للمزارعين“.
وأضاف: ”لاحظت فرق الرقابة في المركز، أن طيور المينا بدأت في الانتشار في منطقة جازان وأبها وأجزاء من الباحة وتبني حالياً أعشاش ضخمة على محولات خطوط الضغط الكهربائية مما يتسبب في انقطاع التيار الكهربائي“.

دخيل على البيئة العربية

وبيّن أن ”أكثر الدول العربية التي تعاني من تواجد طائر الميناء الدخيل على البيئة العربية المعروف بإسم الغراب الهندي هي: عمان، فلسطين، مصر، والمملكة العربية السعودية «خاصة المنطقة الجنوبية والجنوبة الغربية»، إضافة إلى مملكة البحرين“. داعيا المواطنين والمقيمين بالاتصال بالرقم الموحد للمركز 19914 في حال تواجد طائر المينا في البيئة حولك.
وأكد أن المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية حقق إنجازات غير مسبوقة في عدة مشاريع واكتشافات بيئية بمشاركة كفاءات وطنية وخبراء عالميين، أبرزها مشروع استكشاف التنوع الأحيائي في البحر الأحمر، واكتشاف مومياوات الفهد الصياد وتسجيل مشروع محمية جزر فرسان في اليونسكو.
وأوضح أن المركز يعمل على برنامج إكثاره، وزيادة مساحة المحميات إلى 30٪، مؤكداً حرص المركز على توظيف أفضل التقنيات الحديثة لخدمة الحياة الفطرية وحمايتها وتنميتها وإعداد الأنظمة المساعدة في جمع البيانات والخرائط الرقمية.
وأكد أن مؤشرات الأداء تترجم تقدم المركز نحو الريادة الإقليمية وتحقيق الأهداف الوطنية والتحول إلى منظومة حضارية.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى