المملكة اليوم

10 قصص نجاح ملهمة لذوي الإعاقة في احتفالية “يوم البطل”



استعرض 10 من شباب وفتيات المملكة المتميزين من ذوي الإعاقة قصص نجاحهم مهنيًا واجتماعيًا ورياضيًا وفنيًا، خلال احتفالية “يوم البطل” بالتزامن مع اليوم العالمي لذوي الإعاقة، وبحضور ومشاركة عدد كبير من الشخصيات العامة وذوي الهمم وأسرهم والكوادر الصحية والطبية، خلال الفعالية التي أقامتها مستشفى عبداللطيف جميل مؤخراً على مسرحها بجدة.

وأكد الدكتور يوسف عبدالرحمن المدير التنفيذي للمستشفى أن الاحتفالية تهدف إلى الاحتفاء بالأبطال المحاربين من ذوي الهمم، واستكشاف إمكانياتهم الكبيرة التي تصنع التميز، واستعراض قصص شخصيات حققت أهدافها ونجحت في مسيرتها الحياتية، واستطاعوا أن يبعثوا برسالة مفادها أن الإعاقة لم تكن حاجزاً في رحلتهم نحو التفوق والنجاح، لافتاً إلى أن رئيسة مجلس الإدارة السيدة ناجية جميل، ونائب الرئيس الاستاذ علاء حمزة، شددًا على أن أصحاب الإعاقات هم أصحاب الحفل والبقية ضيوف.

وكشف عن العديد من الخدمات الطبية التي تقدمها المستشفى لأصحاب الهمم والمبادرات التي تستهدف توفير كل سبل الراحة لهم، حيث تعمل جاهدة على دمجهم مع المجتمع بالصورة التي يستحقوها وتحسين جودة الحياة.

معرض فني

ومن ناحية أخرى شهد الحضور معرض فني في بهو المستشفى، شمل العديد من القطاعات الحكومية الكبيرة مثل حرس الحدود بالمنطقة الغربية، والتأهيل الشامل من منطقة مكة المكرمة، وجمعية (جستر) للتربية الخاصة بمنطقة مكة المكرمة، ومجتمع جميل، والعديد من مراكز الرعاية النهارية، والجمعيات الخيرية، واستكشف المعرض المواهب الفني لذوي الإعاقة من الرسامين والموهوبين فنياً ورياضياً وفي أعمال التطريز والأعمال الفنية المختلفة، وشملت الأركان تقديم التوعية والنصائح الصحية.

وتحولت السيدة ناجية جميل في أروقة المعرض وأطلعت عن كثب للمشاركات المتنوعة من الجهات الحكومية والجمعيات الخيرية والجهات ذات العلاقة، واستمعت على مايقدموه من خدمات ورعاية متنوعة لذوي الهمم منوهة بإبداعاتهم ومشاركاتهم في مختلف المجالات سواء داخل المملكة أو خارجها والتي لفتت الحضور الكبير وسط أجواء تفاعلية جميلة حققت أهدافها المنشودة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى