المملكة اليوم

15 ألف إندونيسي في ندوة “الشؤون الإسلامية” بجاكرتا


نظمت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بالملحقية الدينية بسفارة المملكة في إندونيسيا، ندوة علمية بعنوان (حقوق أوجبتها الشريعة ودعت إليها الفطرة) في جامع الاستقلال بالعاصمة جاكرتا، ضمن سلسلة البرامج التي تنفذها الملحقية بالتعاون مع وزارة الشؤون الدينية الإندونيسية وهيئة إدارة الجامع.

وحضر الندوة نحو 15 ألف شخص من طلاب العلم والدعاة والأكاديميين وعامة المجتمع، كما بُثت عبر النقل المباشر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات الإعلامية الإندونيسية.

ورأس الندوة الملحق الديني في السفارة الشيخ أحمد بن عيسى الحازمي، وشارك فيها كل من: عضو هيئة التدريس في المعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية د. محمد الفريح، وأستاذ العقيدة في الجامعة الإسلامية د. صالح سندي، ود. بخاري نيابة عن إمام جامع الاستقلال.

محاور الندوة

وتناول المشاركون خلال الندوة عدة محاور، منها حق الله ورسوله، وأهمية التوحيد، والإيمان بالله وتحقيق الشهادتين، وفضل اتباع النبي صلى الله عليه وسلم، ووجوب محبة الله ورسوله، والتحذير من مخالفة أمر الله ورسوله، ومحبة أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام رضوان الله عليهم.

كما بينوا أهمية الجماعة والاجتماع والبُعد عن الفرقة والاختلاف، وحق ولاة الأمر ووجوب السمع والطاعة لهم وضرورة الالتفاف حولهم.

ويأتي تنظيم الوزارة لمثل هذه البرامج والمناشط العلمية، في إطار جهودها المتواصلة لنشر العلم النافع في داخل المملكة وخارجها، بهدف بيان حقيقية الإسلام وأنه دين الاعتدال والرحمة والتعايش، وذلك بتوجيه ومتابعة من الوزير الشيخ د. عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ. ​



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى