المملكة اليوم

خلال زيارته لأمريكا.. البنيان يستعرض الفرص الاستثمارية التعليمية في المملكة



زار وزير التعليم يوسف البنيان والوفد المرافق له، عددًا من المؤسسات التعليمية والجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية، والتقى عددًا من المسؤولين والمستثمرين، إلى جانب اللقاءات الثنائية التي عقدها.
كما تضمنت الزيارة إقامة الملتقى الاستثماري في مجال التعليم في المملكة، الذي عُقد في إطار زيارة العاصمة “واشنطن”.
يأتي ذلك ضمن برنامج زيارة الوزير البنيان ووفد التعليم، إلى الولايات المتحدة الأمريكية خلال المدة من 6 إلى 10 فبراير الحاليّ، لتعزيز التعاون العلمي والتعليمي والبحثي بين المؤسسات العلمية والتعليمية في البلدين، والاطلاع على أفضل التجارب والممارسات العالمية في مختلف المجالات التعليمية، ومجالات التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، وتعليم الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة والأشخاص ذوي الإعاقة بشكل خاص.
إضافة إلى جذب واستقطاب الاستثمارات الأجنبية في التعليم العام والجامعي، والتعريف بالفرص والتسهيلات المتاحة للمستثمرين التي تقدمها حكومة المملكة في سياق التحولات الاستثمارية والاقتصادية التي تشهدها المملكة في ظل رؤية المملكة 2030.

زيارة جامعة شيكاغو

وبدأ البرنامج بزيارة البنيان إلى جامعة شيكاغو، والالتقاء بقياداتها وعمداء الكليات ومناقشة خطط الجامعة للتعاون مع وزارة التعليم والجامعات السعودية في مجالات البحث والابتكار، وإنشاء المدارس المستقلة لمرحلتي الطفولة المبكرة والتعليم العام.
والتقى في مدينة “واشنطن” وزيرة الدولة المساعدة لشؤون التعليم والثقافة، والمسؤولين في مكتب وزيرة الدولة المساعدة لشؤون الشرق الأدنى والجزيرة العربية بوزارة الخارجية الأمريكية.
إضافة إلى وزير الدولة المساعد للتعليم ما بعد الثانوي، ووزيرة الدولة المساعدة للتعليم الخاص وخدمات إعادة التأهيل بوزارة التعليم الأمريكية.

تطور التعليم في المملكة

وتحدث الوزير البنيان عما تشهده المملكة من تطور كبير في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتعليمية، واستعرض أبرز التطورات في النظام التعليمي في المملكة، وعلى وجه الخصوص خطط وزارة التعليم لتطوير المناهج التعليمية، بما يعزز مهارات القرن الحادي والعشرين، ومفهوم المواطنة العالمية، ويرسخ قيم السلام والتسامح وتقبل التنوع الثقافي.
إضافة إلى جهود الوزارة في رفع مستوى مشاركة القطاع الخاص في تقديم الخدمات التعليمية عالية الجودة، مؤكدًا حرص وزارة التعليم على توطين فرص التدريب والتطوير للمعلمين من خلال المعهد الوطني للتطوير المهني التعليمي.

الملتقى الاستثماري في التعليم

وتضمنت زيارة “واشنطن” إقامة الملتقى الاستثماري في مجال التعليم في المملكة، الذي شهد حضور أكثر من 150 مستثمرًا وممثلًا للجامعات والمؤسسات والشركات التعليمية والتقنية في الولايات المتحدة الأمريكية، وحضور ممثلين من وزارة الاستثمار والهيئة الملكية لمدينة الرياض، ونخبة من المستثمرين السعوديين في مجال التعليم.
واستهدف الملتقى التعريف بالفرص الاستثمارية في مجال التعليم في المملكة، والإجابة عن استفسارات المستثمرين وتطلعاتهم للاستثمار في المملكة، وافتتاح مكاتب إقليمية في مدينة الرياض، وإنشاء فروع للمدارس والجامعات الأمريكية في المملكة.

افتتاح جامعة في المملكة

وناقش البنيان، في لقاء مماثل برئيس جامعة ولاية أريزونا، والرئيس التنفيذي لشركة سنتانا التعليمية المستجدات حيال خطة الجامعة لافتتاح جامعة في المملكة، والتي سبق استعراضها خلال زيارة الجامعة للمملكة، وزيارة وفد وزارة التعليم لجامعة ولاية أريزونا في وقت سابق.
كما زار جامعة غالوديت المتخصصة في تعليم الطلاب ذوي الإعاقة السمعية، والتقى رئيس المعهد الوطني التقني للصم، وناقش إمكانية التعاون معهما لإنشاء مراكز متخصصة في تعليم ذوي الإعاقة السمعية في المملكة.
وعقد عددًا من اللقاءات الثنائية مع المسؤولين في مجلس سياسات الشرق الأوسط وشركة خدمات الاختبارات التعليمية.

لقاء الطلاب المبتعثين

واجتمع وفد وزارة التعليم في مدينة نيويورك بمسؤولي كبريات شركات التمويل وشركات تقنيات التعليم والمستثمرين في الولايات المتحدة الأمريكية للتعريف بالفرص الاستثمارية في مجال التعليم في المملكة، والترحيب بمشاركتهم في تقديم الخدمات التعليمية في المجالات الاستثمارية ذات الاهتمام المشترك.
والتقى وزير التعليم الطلاب المبتعثين في كل من مدينتي شيكاغو واشنطن العاصمة، وتحدث عن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث ومستهدفاته المستقبلية.
وأكد دور المبتعثين في تقديم صورة مشرقة للمواطن السعودي تعكس القيم الإنسانية والثقافية والاجتماعية للمملكة، وتبرز ما تمر به المملكة من تطورات في مختلف المجالات.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى