سياحة و سفر

منطقة الحدود الشمالية.. مقصد سياحي مميز لمحبي الأجواء الربيعية الباردة



بمكوناتها الطبيعية والسياحية والتراثية التاريخية وبأجوائها الصحراوية الباردة العليلة، تشهد منطقة الحدود الشمالية إحدى بوابات المملكة الشمالية، نشاطًا سياحيًا متزايدًا مع ظهور بواكير الربيع.

ويقضي أهالي المنطقة وزوارها أوقاتًا جميلة بالجلسات الشتوية التراثية، وفي المقاهي والمطاعم والكافيهات، والشاليهات والمخيمات.

كما يقصد المتنزهون والأهالي المواقع السياحية من المتنزهات والحدائق العامة ومضامير المشاة والمناطق الصحراوية والأثرية والتاريخية.

وتشغل منطقة الحدود الشمالية مساحة قدرها 104000 كلم مربع من مساحة المملكة، ويسكنها 400 ألف نسمة، وتسهم بمقدار 27 مليار ريال في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة، وتكثر فيها الأودية والسهول مثل وادي عرعر ووادي أبا القور والهلالي، ووادي بدنة والتلال والجبال.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى